الهيئة المستقلة تنظم لقاءً توعوياً حول حق النساء في المناطق النائية في المشاركة السياسية

خانيونس/ نظمت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان لقاءً توعوياً حول حق النساء في المناطق النائية المشاركة السياسية في مقر جمعية رائدات المستقبل في خانيونس، بالتنسيق مع جمعية رائدات المستقبل ومشاركة ممثل لجنة الانتخابات المركزية.

افتتح اللقاء المحامي محمود الحشاش الباحث الميداني بالهيئة، موضحاً أن هذا اللقاء يأتي في ظل التحضير للانتخابات التشريعية القادمة، وأهمية إشراك فئة النساء في صنع القرار كونها تشكل نصف المجتمع وهي شريكة في كل المحافل المجتمعية، ومسئولية الجهات الرسمية عن ضمان حقوقها.

من جهته استعرض المحامي أحمد الغول مدير مكتب الهيئة في وسط وجنوب قطاع غزة أهمية المشاركة السياسية للنساء كونه حق من الحقوق الأساسية الذي كفلها القانون الأساسي الفلسطيني والإعلان العالمي لحقوق الانسان والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وما تضمنته اتفاقية سيداو، ومدى التزام الجهات الرسمية بالالتزام ببنود الاتفاقية كون أن فلسطين قد وقعت عليها مؤخراً، مستعرضاً دور الهيئة في متابعة العملية الانتخابية، بداية من إعلان موعد الانتخابات والترشح والرقابة على العملية الانتخابية، ومتابعة الشكاوى التي قد تصاحب العملية الانتخابية.

وتحدث الأستاذ أنور أبو دقة ممثل لجنة الانتخابات المركزية في خانيونس عن المرسوم الرئاسي حول الانتخابات التشريعية والرئاسية، وعن جهوزية اللجنة لإتمام العملية الانتخابية، ونظام (الكوتا) النسائية، وضرورة المشاركة الفاعلة للنساء في هذه الانتخابات، مؤكداً على أن اللجنة عملت وستعمل على بذل الجهد اللازم لضمان إجراء الانتخابات بشكل سليم ومريح.