آخر الأخبار
وفد من طاقم الهيئة المستقلة يزور قطاع غزة للاطلاع على حالة حقوق الإنسان
31 أكتوبر 2021
وفد من طاقم الهيئة المستقلة يزور قطاع غزة للاطلاع على حالة حقوق الإنسان

غزة/ زار وفد من طاقم الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" قطاع غزة، يترأسه المفوض العام الأستاذ عصام العاروري، والمدير العام الدكتور عمار الدويك، للاطلاع على حالة حقوق الإنسان والوقوف عند أبرز القضايا والشكاوى التي تتلقاها الهيئة، وتعزيز سبل العمل والتعاون المشترك مع الجهات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني.

وتم في سياق الزيارة تنظيم عدة زيارات واجتماعات شارك فيه نائب المفوض العام المستشار سلامة بسيسو، وعضو مجلس المفوضين الأستاذ أمجد الشوا، حيث تم الاجتماع بالدكتور عصام الدعاليس رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي في قطاع غزة، ونقاش حالة حقوق الانسان والقرارات التي تتخذها اللجنة ومدى احترامها لحقوق الإنسان كعرض المدنيين على القضاء العسكري، وعقوبة الإعدام، وتم التأكيد على ضرورة تعزيز الشفافية فيما يتعلق بالنفقات والايرادات في قطاع غزة.

والتقى الوفد بالمهندس ناجي سرحان وكيل وزارة الأشغال العامة والإسكان في قطاع غزة وتم استعراض مستجدات ملف إعادة الإعمار ونقاش الخطط والبرامج الرسمية المقرة لهذا الملف، والوقوف على أبرز المعيقات التي تحول دون البدء بالتنفيذ، وتم التأكيد على تفعيل الخطط والبرامج بما يتناسب مع المعايير والمحددات القانونية الخاصة بالحق في السكن والمستوى المعيشي اللائق.

 كما اجتمع الوفد باللواء محمود صلاح مدير عام الشرطة في قطاع غزة جرى خلاله استعراض واقع النظارات وسبل تعزيز آليات وإجراءات التحقيق وفقا لمبادئ حقوق الإنسان، مع التأكيد على استمرار الهيئة في التدريب وبناء قدرات منتسبي جهاز الشرطة في مجالات حقوق الإنسان والمعايير الدولية ذات العلاقة.

وفيما يخص قطاع العدالة، وخلال الاجتماع بوكيل وزارة العدل في قطاع غزة الدكتور محمد النحال تم التأكيد على أهمية ودور الوزارة في تعزيز سيادة القانون، وتهيئة مناخ متكامل لسير العدالة واستقرار المنظومة القضائية وبناء مجتمع قائم على احترام حقوق الإنسان، كما تم نقاش دور اللجنة الوطنية العليا للمتابعة مع المحكمة الجنائية الدولية.

واجتمع الوفد بالمستشار ضياء الدين المدهون النائب العام في قطاع غزة، وتم التطرق إلى سياسات وإجراءات النيابة العامة في الرقابة على أماكن الاحتجاز وقضايا الصلح الجزائي والنيابات المتخصصة ودورها في ضمان إجراءات سليمة تعزز حقوق الإنسان.

وتم الالتقاء بوكيل وزارة التنمية الاجتماعية في قطاع غزة الدكتور غازي حمد ونقاش عدد من القضايا التي تتعلق بمعاناة عدد كبير من الأسر الفقيرة في قطاع غزة، بما في ذلك ملفات مستفيدي البرنامج الوطني للحماية الاجتماعية وتأخر صرف مستحقاتهم.

وفيما يتعلق بواقع القطاع الصحي في القطاع، نظم الوفد زيارة لوكيل وزارة الصحة في قطاع غزة الدكتور يوسف أبو الريش، حيث تم الإشارة إلى الأزمات التي تعتري القطاع الصحي في ظل النقص الحاد في الأدوية ومنع الاحتلال ادخال المستلزمات والأجهزة الطبية، وتم التأكيد على أهمية تطوير آليات المساءلة الخاصة بالأخطاء الطبية والإهمال الطبي.

وزار الوفد مقر شبكة المنظمات الأهلية في قطاع غزة والتقى بمنسق الشبكة المهندس تيسير محيسن وأعضاء اللجنة التنسيقية، وتم نقاش الانتهاكات الأخيرة التي تعرضت له 6 من مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات الحقوقية بإدراجها من قبل الاحتلال ضمن قائمة "الإرهاب"، وتم التأكيد على أهمية العمل لمواجهة الانتهاكات الداخلية بحق الجمعيات، لضمان إزالة أية عقبات تواجهها وتقديم التسهيلات لإنجاحها في تحقيق أهدافها وأنشطتها.

كذلك زار الوفد مقر لجنة الانتخابات في قطاع غزة وجرى نقاش موضوع الانتخابات المحلية وتنظيمها في قطاع غزة، كما تم الالتقاء بعدد من الفئات المتضررة والاطلاع على شكاوى تقدموا بها للهيئة، ومنهم لجنة متابعة صرف مستحقات التنمية الاجتماعية، وموظفي التقاعد المبكر القسري، وأهالي شهداء عدوان 2014، وتم التأكيد على حقوقهم وجهود الهيئة ومتابعاتها لهذه الملفات.

والتقى الوفد مساعد مدير الدفاع المدني لشؤون المحافظات العميد خليل قزعاط، وعدد كوادر المديرية، وبدورهم تقدموا بالشكر للتعاون المستمر مع الهيئة في جانب التدريب والذي كان آخره دورة تدريبية حول الدفاع المدني والتزامات حقوق الإنسان، وتم نقاش واقع جهوزية الدفاع المدني ونقص الأدوات والمعدات بفعل الحصار وضرورة تضافر الجهود لتعزيز جهوزية الدفاع المدني، واعداد تقرير حول هذه الجهوزية من منظور حقوق الانسان، وكذلك الحاجة لتنفيذ مزيد من الدورات تدريبة لكوادر الجهاز حول معايير حقوق الانسان.

كما اشتمل برنامج الزيارة على الاجتماع بصحافيين وممثلين عن وسائل الإعلام ودار نقاش حول أبرز القضايا الحقوقية التي طفت على السطح خلال الفترة الأخيرة وكيف تفاعلت الهيئة معها من واقع اختصاصها، وتم التأكيد خلال الاجتماع على الدور المهم الذي تؤديه الكوادر الإعلامية في تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها بما يدعم دور الهيئة وينشر ثقافة حقوق الإنسان وحماية الحريات في أوساط المجتمع الفلسطيني وعلى النطاق الإقليمي والدولي.