نشاطات وفعاليات
الهيئة المستقلة تنفذ ورشة عمل حول تعزيز الممارسات الفضلى للتعامل مع النزلاء من منظور حقوق الإنسان
22 ديسمبر 2021
الهيئة المستقلة تنفذ ورشة عمل حول تعزيز الممارسات الفضلى للتعامل مع النزلاء من منظور حقوق الإنسان

غزة/ نفذت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" ورشة عمل حول تعزيز الممارسات الفضلى

للتعامل مع النزلاء من منظور حقوق الإنسان، استهدفت عدداً من مدراء مراكز الإصلاح والتأهيل في قطاع غزة.

وفي افتتاح الورشة بين الأستاذ مصطفى إبراهيم منسق المناصرة في الهيئة ان علاقة الهيئة مع مراكز الإصلاح تستند إلى احترام حقوق النزلاء، وتقديم ما من شأنه الارتقاء بأداء المكلفين بإنفاذ القانون من واقع خبرة الهيئة وملاحظاتها وما تتلقاه من شكاوى، يترتب عليها متابعات وإجراءات بهدف الارتقاء بالأداء بما يتوافق مع النهج المبني على حقوق الإنسان.

من جانبه أكد العميد جميل سمور مساعد مدير عام المديرية العامة لمراكز الإصلاح والتأهيل على أهمية التعاون المشترك مع الهيئة المستقلة في إطار التدريب والتوعية لتطوير علاقة العاملين في مراكز الإصلاح مع النزلاء بما يتوافق مع حقوق الإنسان، داعياً إلى استمرار هذا الجهد التدريبي خلال العام القادم فيما ينسجم مع خطط المديرية لتدريب وتأهيل كوادرها.

فيما رحب الأستاذ جميل سرحان نائب مدير عام الهيئة لقطاع غزة بالمشاركين مبيناً ضرورة عقد هذه اللقاءات للوصول إلى أفكار مشتركة للتعاون بما ينعكس إيجاباً على المجتمع، مبيناً أن حقوق الإنسان جزء لا يتجزأ من مبادئ الإدارة الجيدة للسجون، المبنية على أساس أخلاقي.

وقدم سرحان جملة من المعايير التي تضمن تحقيق التوازن في الجوانب الأمنية بما يحفظ الكرامة، في إطار منظومة فعالة تعمل وفق منهجية وإجراءات واضحة في بيئة مأمونة وآمنة، مؤكداً على ضرورة تحقق هذا التوازن حتى في التعامل مع السجناء الذين يشكلون خطورة أمنية عالية من خلال الالتزام بالمعاملة اللائقة والإنسانية.

وتأتي هذه الورشة في سياق جملة من اللقاءات التدريبية والتوعوية التي تنفذها الهيئة، تستهدف السياسات والإجراءات المتبعة من قبل المكلفين بإنفاذ القانون، لتعزز النهج المبني على حقوق الإنسان.